تعديل القوائم في لوحة المدير

الريكي يعالج كل شيء الا الجذام الفكري !

بقلم

الجراند ماستر

شريف هزاع

ليس غريباً ان يتفوه الجهلاء اي كلام شطط ، ولكن حين يكون المتحدث بلقب اكاديمي فهنا تسكب العبرات ، للان لم يزيد البيئة العربية قطميراً من الوعي في علوم الطاقة وانا اخص جانباً منها دون ان انبري للتحدث بالنيابة عن مدارس تعيش نفس المأساة بين ظهرانينا ، لم تنته شلة الانس الا ان تحشر انفها فيما لايعنيها وهو امر يشكوه سوادنا الاعظم ، ببساطة ممكن ان ننسف اي عمل انساني بشاهد غيبي ، وهو الذي تناوله الاشاعرة منذ قرون وهو (الاستدلال بالشاهد على الغائب) ، وهذا مايدعوني ان اكتب بين الفينة والاخرى على الجذام الفكري وعن المعلم المعتوه ، فالامر تجاوز التنويه والشرح والتعليم والتوضيح لدينا، لان المشكلة اصبحت ان الناقة الجرباء ربطت مع الصحيحة ، فاصبحنا في ريبة مما تحمله قوافل العلم وابلها ؛ لانه ربما الناقل مصاب بالعدوى !

بعضهم يردد نفس الجملة التي اصبحت علامة مسجلة او Trade The Market ، الريكي سحر، الريكي شرك ، الرموز شياطين ، معلمين الريكي سحرة ، الطلاب ضحايا ، ثم بعد المقدمات والتبريرات وحفنة من الحلول يقول لك (الاسلام هو الحل) وهي الجملة التي يرددها اي فئة تريد تمرير ورقتها على الاخرين على مر التاريخ الطويل المشرف الذي نعتز به ! ، ولكن دعوني احدثكم عن تاريخ الفرقة الضالة (الريكي) ورأس الشرك المارق اوسوي.

في عام 1923 دمر زلزال (كانتو الكبير) مدينة طوكيو – لعنة الله عليها – وقتل اكثر من 140,000 شخص ودمرت اكثر من نصف المنازل والمباني واحترقت – يستاهلوا – ، واصبح عدد كبير من الناس بلا مأوى وأصيبوا بالمرض والحزن لانها كانت من اكبر الكوارث في اليابان , وكان المشرك اوسوي متعاطفا بشدة مع الشعب في كانتو وبدأ علاج أكبر قدر ممكن من الناس بواسطة الريكي (السحر) وكانت هذه عمليه واسعة واصبح الاقبال على الريكي كبيراً جدا حيث طور عيادته في عام 1925 وبدأ ببناء مركز أكبر في ناكانو طوكيو (NakanoTokyo) بسبب سمعته الواسعة باعتبارة المعالج – دجال – الوحيد في جميع انحاء اليابان , بدأ بالسفر حتى يتمكن من تعليم وعلاج أكبر عدد من الناس خلال رحلاته في جميع انحاء اليابان وعلم اكثر من 2000 طالب , واصدرت له الحكومة اليابانية منحة  كون سان (Kun San)  اي العمل الشريف  لمساعدة الآخرين.

ولان اليابان تأخذ بافكار هذا المشرك النجس فهم للان يعيشون كأمة ذليلة جاهلة يقتل بعضهم بعضاً !.

 

مارس 17, 2018

عن المؤسس

الأستاذ شريف هزّاع خبير في علوم الطاقة البشرية.. جراند ماستر في تقنيات الريكي الغربي، ومعلم – شيهان – في الريكي الأصلي التقليدي (جنداي ريكي هو & كوميو ريكي دو) وماستر كارونا ريكي وكونداليني ريكي وخبير في التنويم الإيحائي، مدرب متمرس في علوم الطاقة الكونية وعلاجات الطب التكميلي.. خبير في علوم الطاقة الحيوية والطب البديل .

تابعنا:

يحدث الآن على صفحات التواصل الإجتماعي

جميع الحقوق محفوظة © 2017اكاديمية ريكي زن.
X