Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/customer/www/zenreiki.net/public_html/wp-includes/nav-menu-template.php on line 277

عجلة السنة السلتية

$300.00


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/customer/www/zenreiki.net/public_html/wp-content/themes/wplms/woocommerce/single-product/short-description.php on line 16

تناغمات متعدد بعدد 9 ترتكز على معطيات الاقوام الاسكندنافية القديمة قبل دخول المسيحية لها وفكرتهم بالفصول الثمانية (فصول السنة السلتية) ، حيث ان التقويم  الاسكندنافي مبني على “عجلة السنة السلتية”.

الوصف

المتطلب السابق ريكي ماستر

يتوافق هذا التقويم بشكل وثيق مع الإيقاعات الطبيعية ودورات الطبيعة، ويُنظر إلى الفصول الثماني في السنة على أنها ذات أهمية خاصة – هي ايام السبت الصغرى وايام السبت الكبرى.

العجلة السلتية مكونة من:-

بلتان

ليثا

مابون

يول

اوستارا

ايمبولك

سامهاين

لغناساد

يسبق ذلك التناغم الاساسي.

التقويم الميلادي الحديث مليء بالعطلات والمهرجانات التي تحتفل بالأحداث البارزة في التاريخ أو تكريم بعض الأحداث ذات الأهمية الدينية ، وعادة هي من وضع البشر بشكل عشوائي وليس ضمن تناغم الطبيعة وتغيراتها ، فليس لدى الطبيعة أي معرفة بهذه التواريخ التي يصنعها الإنسان – فالأشجار لا تسقط أوراقها بسبب الشهر، والأغنام لا تحمل الحمل وفقًا للتواريخ الموجودة في التقويم ولا تدخل السلحفاة في حالة السبات لأن التاريخ صحيح. تتأثر كل هذه الأشياء بساعات النهار ودرجة الحرارة، والتي تتغير مع انتقال الأرض في مدارها الإهليلجي للشمس – الفصول.

لايخرج الفكر السلتي اوالارث الاسكندنافي عن الاطر الشامانية الواضحة في التناغم مع الطبيعة او الاستفادة منها..

تعتمد الدول الاسكندنافية قديما على فهم الازمنة وفصول السنة من خلال اقتسام الفصول الى نصفين هما الاعتدال الربيعي والاعتدال الخريفي ويقسم بالتساوي ليكون في كل نصف 4

تؤسس هذه النقاط الأربع جزءاً من التقويم الاسكندنافي وتُعرف باسم “أيام السبت الصغرى” لأن علامة الانتقال من موسم إلى آخر.

النقطة التي تقع في منتصف الطريق بالضبط بين كل من أيام السبت الصغرى هي عندما يكون كل موسم في ذروته، وبالتالي يُنظر إلى هذه النقاط على أنها “أيام القوة” وتُعرف باسم “أيام السبت الكبرى” – وهكذا تتحول عجلة السنة إلى دائرة كاملة. يتميز كل يوم من أيام السبت بمهرجان وله تقاليد احتفالية خاصة به.

قام بدراسة التقويم السلتي البروفيسور بول ستيوارت مورغان آيرز عام 2000 ليضع التناغم الاساسي ، ثم تلاه المعلم فرهاد نجفي مؤسسا التناغمات التفصيلية الثمانية ليكون بذلك 9 تناغمات ، الاول هو الاساسي ويليه الثمانية التفصيلية.

بشكل عام لاتعتبر هذه التناغمات مناسبة لمن هم في بداية الطريق في علم الطاقة والعلاج لما تحويه التناغمات من معلومات غير مطروقة ابدا ، لذا كان من شروط البروفيسور آيرز التي كتبها منبها ، بشدة على ان التناغم لايمكن ان يعطى لغير المعلمين بدرجة ماستر.

 

من خلال شراء هذا التناغم تحصل على كراس تعليمي وشهادة الكترونية موثقة بالنسب الطاقي ، يرسل التناغم من خلال جلسة طاقية متزامنة او من خلال كرة (تشي) متفق على وقتها وتاريخها .

عن المؤسس

الأستاذ شريف هزّاع خبير في علوم الطاقة البشرية.. جراند ماستر في تقنيات الريكي الغربي، ومعلم – شيهان – في الريكي الأصلي التقليدي (جنداي ريكي هو & كوميو ريكي دو) وماستر كارونا ريكي وكونداليني ريكي وخبير في التنويم الإيحائي، مدرب متمرس في علوم الطاقة الكونية وعلاجات الطب التكميلي.. خبير في علوم الطاقة الحيوية والطب البديل .

تابعنا:

يحدث الآن على صفحات التواصل الإجتماعي

جميع الحقوق محفوظة © 2017اكاديمية ريكي زن.
WhatsApp تواصل مباشرة على الواتساب
X